اختراعات

كم فولت من الشحنة الكهربائية يستطيع الإنسان أن يتحمل؟

كم فولت من الشحنة الكهربائية يستطيع الإنسان أن يتحمل؟

كم فولت من الشحنة الكهربائية يستطيع الإنسان أن يتحمل؟

نظريا يستطيع الإنسان تحمل جهود أقل من 100 فولت بحسب عازلية الجسم أو المنطقة المتعرضة لأطراف التوصيل. لكن في حالات خاصة عملية أخرى، وحين تكون الشحنة محدودة التيار يمكن للإنسان أن يتحمل جهود تصل لآلاف الفولتات. كتذكير فإن ما يقتل الإنسان هو شدة التيار الكهربائي المار في الجسم وخاصة في القلب والدم والدماغ وهذا يتناسب مع معدل الشحنات في الثانية الواحدة. إذا استطعنا توفير جهد عالي لكن بمعدل شحنات أقل بكثير حينها يمكن أن ينجو الإنسان من الموت. مثال ذلك تجده في الشحنات الساكنة المتولدة أثناء فرك الثياب حيث تتراوح بين مئات وآلاف الفولتات بينما لا يكفي عددها لقتل الإنسان. الصورة التالية تبين بوضوح كيف ارتفاع شعر الطفلة وهي تلعب في الأرجوحة بسبب الشحنات المتنافرة التي تراكمت على شعرها أثناء تزحلقها بينما لا تشعر هي بالأمر.
لكي نعرف مدى تحمل الإنسان للشحنات يمكن الاستغراب عند قراءة رسالة تحذير من لمس بعض القطع الإلكترونية باليد مباشرة وذلك لأن الشحنة المتقلة بين الإنسان وبين القطعة الإلكترونية قد تدمر مكونات هذه القطعة من الداخل وتعطل وظيفتها دونما شعور من قبل الإنسان نفسه. هذا يعني أننا اعتدنا التأثر بشحنات ساكنة عالية الجهد في حين أن هذه الشحنات تدمر بعض الإلكترونيات لقوتها.