اختراعات

تعرف على فضل صلاة العشاء اذا صليتها في المسجد

تعرف  على  فضل  صلاة  العشاء اذا صليتها  في المسجد

بسم  الله االرحمان  الرحيم


صلاة العشاء أثابنا وأثابكم الله






أجر قيام نصف الليل ينتظر من يناله لمن سيؤديها في بيت من بيوت الله فلا تفوتوا الأجر العظيم بارك الله فيكم.
ففي الحديث قال صلّ الله عليه وسلم : (( من صلى العشاء في جماعه فكأنما قام نصف الليل ومن صلى الصبح في جماعه فكأنما قام الليل كله ))

وهي صلاة لو يعلم المنافق ما بها من أجر لأتاها ولو حبوا !
لهذا رتّب عليها الشرع النور التام يوم القيامه بالإضافة لصلاه الفجر
فقال عليه الصلاة والسلام : (( بشر المشائين بالظلم بالنور التام يوم القيامه )) اي صلاتي الفجر والعشاء.

ولا ننسى أن نسأل الرحمن الوسيله للحبيب صلّ الله عليه وسلم ففي المسند وصحيح البخاري وغيرهما عن جابر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : من قال حين يسمع النداء : اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمداً الوسيلة والفضيلة وابعثه مقاماً محموداً الذي وعدته، حلت له شفاعتي يوم القيامة .

وهناك كلمات رائعه لو قلناها يغفر الله لنا بذنوبنا ,حقا ما أروع الإسلام علمنا ماذا ندعوا ومتى ندعو وكيف ندعو , ففي الحديث
عن سعد بن أبي وقاص ، عن رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - قال : " من قال حين سمع المؤذن : وأنا أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمدا عبده ورسوله ، رضيت بالله ربا وبمحمد نبيا ، وبالإسلام دينا ، غفر له ذنبه " .

ولنعلم ان الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد :

ثبت عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: الدُّعَاءُ لَا يُرَدُّ بَيْنَ الْأَذَانِ وَالْإِقَامَةِ. رواه الترمذي وصححه، وأبو داود، وصححه الألباني، ورواه الإمام أحمد وزاد في روايته الأمر بالدعاء ولفظه: إِنَّ الدُّعَاءَ لَا يُرَدُّ بَيْنَ الْأَذَانِ وَالْإِقَامَةِ فَادْعُوا.

فالدعاء عند الأذان مستجاب؛ لما رواه عبد الرزاق في المصنف عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا كان عند الأذان فتحت أبواب السماء واستجيب الدعاء، وإذا كان عند الإقامة لم ترد دعوة.

فالنسأل الرحمن اليقين والعفو و العافيه في الدنيا والآخره
لنا وللمسلمين

فالنبارد للمساجد يا اخوتي فصلاة الفرد في المسجد تفوق صلاته في البيت بـ 25 ضعف وفي روايه بـ 27 ضعف

وما أجمل ان نقول في ذهابنا للمسجد :
اللهم اجعل في قلبي نوراً ، وفي لساني نوراً ، وفي سمعي نوراً ، وفي بصري نوراً ، ومن فوقي نوراً ، ومن تحتي نوراً ، وعن يميني نوراً ، وعن شمالي نوراً ، ومن أمامي نوراً ، ومن خلفي نوراً ، و اجعل في نفسي نوراً ، وأعظم لي نوراً ، وعظم لي نوراً ، واجعل لي نوراً ، واجعلني نوراً ، اللهم أعطني نوراً ، واجعل في عصبي نوراً ، وفي لحمي نوراً ، وفي دمي نوراً ، وفي شعري نوراً ، وفي بشري نوراً

" [ اللهم اجعل لي نوراً في قبري .. ونوراً في عظامي ] [ وزدني نوراً ، وزدني نوراً ، وزدني نوراً "] [ " وهب لي نوراً على نوراً "]

ويا اخواتي اعلمن حفظكن الله
أن أحب الأعمال إلى الله الصلاة على وقتها
فبادري إلى مصلاكي

وجزاكم الله جميعا وجزى الأمة خير الجزاء