اختراعات


بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى 

آله وصحبه أجمعين

الكهرباء


1.   الكهرباء هي شحنات إلكترونية إما متدفقة في مادة موصلة ما 

كالأسلاك  فتسمى  كهرباء سارية ، اوغير سارية فتسمى كهرباء

 ساكنة،أول أشكالالكهرباء التي عرفها البشر تمثلت في البرق وفي الجذب 

الكهربائي الساكن للأجسام الخفيفة  كالأوراق ، واليوم تعد الكهرباء منمتطلبات الحياة 

المدنية ، فهي تدخل في كل منزللتشغل العشرات من الأجهزة الكهربائية.


    الكهرباء طاقة متولدة نتيجة انتقال الكترونات (ذات شحنة سالبة) من طرف 

موصلإلى الطرف الآخر و يكون التيار الكهربائي في عكس اتجاه حركةالإلكترونات 

 و الناتجعن وجود فرق في الجهد الكهربائي بين طرفي الموصل.

2.   الكهرباء اسم يشمل مجموعة متنوعة من الظواهر الناتجة عن وجود شحنة 

كهربائية وتدفقها. وتضم هذه الظواهر البرق والكهرباء الساكنة. ولكنها تحتوي على 

مفاهيم أقل شيوعًا مثل المجال الكهرومغناطيسي والحث الكهرومغناطيسي.

     أما في الاستخدام العام، فمن المناسب استخدام كلمة "كهرباء" للإشارة إلى عدد 

من التأثيرات الفيزيائية. ولكن في الاستخدام العلمي، يعد المصطلح غامضًا. كما أن

 هذه المفاهيم المتعلقة به يُفضل تعريفها وفقًا لمصطلحات أكثر دقة كما يلي:

  • المجال الكهربائي: عبارة عن تأثير تنتجه شحنة كهربائية في غيرها من الشحنات الموجودة بالقرب منها.
  • الجهد الكهربائي: قدرة المجال الكهربائي على الشغل، ويُقاس عادةً بوحدة الفولت.
  • الكهرومغناطيسية: عبارة عن التفاعل الأساسي الذي يحدث بين المجال المغناطيسي ووجود الشحنة الكهربائية وحركتها.

      خضعت الظواهر الكهربائية للدراسة منذ القِدم، إلا أن علم الكهرباء لم يشهد أي 

تقدم حتى القرنين السابع عشر والثامن عشر. وعلى الرغم من ذلك، فقد ظلت التطبيقات 

   العملية المتعلقة بالكهرباء قليلة العدد، ولم يتمكن المهندسون من تطبيق علم الكهرباء 

في الحقل الصناعي والاستخدامات السكنية إلا في أواخر القرن التاسع عشر. وقد أدى

 التقدم السريع في تكنولوجيا الكهرباء في ذلك الوقت إلى إحداث تغييرات في المجال 

الصناعي وفي المجتمع أيضًا. كما أن الاستعمالات المتعددة والمذهلة للكهرباء كمصدر

 من مصادر الطاقة أظهر إمكانية استخدامها في عدد لانهائي من التطبيقات 

مثل المواصلات والتدفئة والإضاءة والاتصالات والحساب. فأساس المجتمع الصناعي 

الحديث يعتمد على استخدام الطاقة الكهربائية، ويمكن التكهن بأن الاعتماد على الطاقة 

الكهربائية سيستمر في المستقبل.

                  البرق: أحد أبرز الظواهر الطبيعية التي تدل على الكهرباء.



       و جاء اكتشاف الكهرباء عندما لاحظ أحد المفكرين انجذاب الريش وقصاصات

 الورق الصغيرة إلى قطع الكهرمان التي دلكت بالصوف وقد كانت هذه هي بداية 

اكتشافالكهربية الساكنة أو الالكتروستاتيكية.